تقنية الهاتف

دليلك حول التغلب على مشكلة الجوال لا يشحن في 11 خطوة عملية

هل تذكرت يومًا ما أن أعطى هاتفك إشارة بأن الجوال لا يشحن، كيف تصرفت في هذا الموقف وأنت بحاجة للجوال، هل ظللت تبحث عن حل للتغلب على المشكلة؟ وما الحل الذي توصلت إليه؟ لا شك أن الجوال أصبح جزء مهم في الحياة اليومية.

من الممكن التعرض لمشكلة الجوال لا يشحن عند وضعه في الشاحن بعد فترة من الاستخدام على غير المعتاد، وسرعان ما تظن أن البطارية قد أُتلفت أو أن الهاتف به مشكلة كبيرة، وهذا الشعور يكون كالكابوس، لما للهاتف دور كبير في الحياة اليومية.

ولكن قبل التسرع والظن بتلف الهاتف، عليك تحديد درجة المشكلة والتي قد تتمثل في عدم شحن الجوال إطلاقًا عند وضعه في الشاحن أم أن شحن البطارية بطيء جدًا عن الطبيعي، أم يشحن عند تحريك الكابل فقط يمينًا ويسارًا، أم أن الشحن يكون في حالة أن الجوال مغلق تمامًا.

لذا من الممكن أن يكون سبب أن الجوال لا يشحن معتمدًا على تلف الكابل أو الشاحن أو المنفذ، لذلك يكون من السهل الوصول لحل عند تحديد المشكلة بدقة.

التغلب على مشكلة الجوال لا يشحن في عدة خطوات

هناك بعض الأفكار التي يمكن الاستعانة بها في حل مشكلة أن الهاتف لا يشحن، وهذه الأفكار تتمثل فيما يلي:

1. عمل Restart للهاتف وإعادة تشغيله

من الممكن أن يكون الهاتف محتويًا على عدد من التطبيقات غير المتوافقة مع الهاتف فيؤثر عليه وتتسبب في مشكلة أن الهاتف لا يشحن.

لذلك فمن السهل اختبار هذه المشكلة بضبط الهاتف على الوضع الآمن وإعادة تشغيله ومتابعة الشحن من عدمه، فإذا أصبح يعمل بصورة جيدة، فيلزم حذف هذه التطبيقات، وإذا لم يعمل كما في السابق يمكن متابعة الحلول الأخرى الموضحة

2. عدم استخدام الجوال أثناء الشحن

هناك بعض المستخدمين معتادين على استخدام الجوال أثناء عملية الشحن مما يعطي انطباع بأن الجوال لا يشحن أو أن شحن الهاتف بطيء وخاصة أثناء تشغيل بعض التطبيقات أو الألعاب الإلكترونية.

ومن المعروف أن استهلاك طاقة البطارية يكون مرتفعًا عند الاستخدام بهذه الطريقة، لذا للوقوف على حل هذه المشكلة، يمكنك إيقاف هذه التطبيقات وترك الهاتف يشحن ومتابعة الشحن.

3. استبدال كابل الشاحن

يُعد الكابل هو الجزء الأكثر أهمية في شاحن الهواتف، حيث إنه حلقة الوصل بين البطارية والطاقة الكهربائية التي من خلالها يتم شحن الجوال، وعلى الرغم من بذل الشركات قصارى جهدها في إنتاج كابلات تتغلب على الثني والقطع، إلا أن الاستخدام اليومي يُعرضها للتلف والتمزق.

لذلك، فإن أول حل يمكن التوجه إليه لحل مشكلة الجوال لا يشحن هو استبدال كابل الشاحن بآخر، فإذا تم الشحن دون مواجهة أي مشكلة يكون السبب هو الكابل، لذا يُرجى تغييره بشاحن أصلي والابتعاد عن الكابلات ذات الجودة المنخفضة؛ حتى لا تتسبب في تلف الهاتف.

4. تغيير الشاحن

  • في حالة الشواحن التي تتكون من جزئين إحداهما رأس الشاحن والأخرى كابل أو وصلة USB.
  • فبعد التأكد من سلامة الكابل وأنه يعمل بشكل جيد.
  • فمن الممكن أن يكون التلف في رأس الشاحن لتعرضه لدرجة حرارة عالية أو صدمة كهربية مفاجئة أثناء وضعه في التيار الكهربائي أو فك الكابل لعدة مرات.
  • فإن هذا يؤثر على الشاحن، لذا فإن هذه الأسباب قد تسبب تلف الشاحن وبالتالي فإن الجوال لا يشحن.
  • لذا فمن الضروري اختبار الشاحن على جوال آخر، فإذا كان الآخر يشحن ببطيء أو لا يستجيب للشحن، فإن هذا يتطلب تغيير الشاحن.

5. الحرص على نظافة منفذ الشحن

يمكن أن تواجه مشكلة أن الجوال لا يشحن بسبب تراكم الأتربة في منطقة منفذ الشحن، ويمكن التغلب على هذه المشكلة بسهولة من خلال تنظيفها بقطعة قماش واستخدامها بلطف.

ولكن من الضروري عند التنظيف التعامل بلطف مع المنفذ حتى لا تتسبب في انكسار سنون المنفذ، وإذا لم تنجح عملية الشحن، يرجى التأكد من أن يكون السبب هو عدم ثبات المنفذ أو التواء السنون بداخله، وهنا الحل اللجوء إلى مركز صيانة الهواتف المحمولة.

6. استبدال البطارية

في حالة أن الجوال لا يشحن رغم التأكد من أن الشاحن كاملًا يعمل بصورة جيدة، فربما يكون الخلل من البطارية.

لذا، إذا كان الهاتف يتضمن بطارية من النوع القابل للإزالة، فيمكن التأكد من أنها غير منتفخة أو مرتفعة الحرارة، فإذا كانت كذلك، فإن الحل يكون في تغييرها، وإذا كانت من النوع غير القابل للإزالة يلزم زيارة مركز الصيانة، تعرف أيضاً على حل مشكلة الجوال ما يتصل.

7. تحديث نظام التشغيل للهاتف

تقوم الشركات الراعية للهواتف الذكية بعمل تحديث لأنظمة التشغيل IOS, Android للهواتف، وقد يتعرض المستخدم لمشكلة الجوال لا يشحن نتيجة هذه التحديثات.

ومن هنا يمكن تحديد سبب عدم شحن الهاتف ويكمن الحل في عمل تحديث لنظام التشغيل باستمرار.

8. المصدر الكهربائي للشحن

على المستخدم أن يدرك أن طبيعة المصدر الكهربائي لها دور أساسي في نجاح عملية شحن الجوال، ومن الممكن أن يكون السبب في مشكلة أن الجوال لا يشحن هو استخدام مصادر غير مناسبة للشحن أو غير متوافقة مع الشاحن مثل الكمبيوتر أو اللاب توب، فقد يكون الطاقة اللازمة لشحن الجوال غير كافية.

لذا فأفضل طريقة لشحن الهاتف هو استخدام مصدر كهربائي مباشر، بالإضافة إلى الاعتماد على الشاحن الأصلي.

9. إعادة الضبط للمصنع

هناك بعض الجوالات لا تستجيب لعملية الشحن إلا وهي مغلقة والجوال لا يشحن وهي مفتوحة نهائيًا، وقد يرجع السبب إلى إعدادات نظام التشغيل ذاته.

وبالتالي يمكن التغلب على هذه المشكلة بعمل إعادة تعيين ضبط المصنع في الجوال للتغلب على كافة المشاكل المتعلقة بالسوفت وير مع مراعاة عمل نسخة احتياطية من ملفات وبيانات الجوال المهمة.

10. صيانة واستبدال منفذ الشحن

قد يتعرض منفذ الشحن للتلف من خلال الاستخدام لمدة طويلة أو تعرضه لحرارة كهربائية عالية أو تكرار عملية التوصيل الخاطئ للكابل.

وبالتالي فإنه من الممكن حل مشكلة الجوال لا يشحن والتغلب عليها إذا كان السبب هو تلف المنفذ، وذلك من خلال تغييره وهي عملية معقدة إلى حد ما، لذا يكون من الضروري الاستعانة بفني تقني متخصص في أحد مراكز الصيانة.

11. عيوب في التصنيع

من المحتمل أن من يشكو من مشكلة الهاتف لا يشحن قد اشتراه حديثًا، وقد يكون السبب في ذلك أحد الأسباب المعلنة في الفقرات السابقة.

ولكن ننصح بزيارة التوكيل الخاص بنوعية الهاتف مادام الجوال لا زال في فترة الضمان؛ حتى يتم استبدال الشاحن أو سبب المشكلة أو استبداله كليًا بآخر نظرًا لعيوب التصنيع.

الخلاصة

ختامًا وفي نهاية حديثنا تعرفنا على أسباب تعرض الجوالات لمشكلة الجوال لا يشحن والتي ينبغي أن تؤخذ في الاعتبار قبل الاستعانة بمراكز الصيانة وذلك توفيرًا للوقت والمال والمجهود.

حيث من السهل التغلب على هذه الأسباب بسهولة من خلال تغيير الكابل، أو الشاحن، أو تنظيف منفذ الشحن، أو استبدال مصدر الكهرباء، ولكن إذا تعلقت المشكلة بالتواء سنون المنفذ فيلزم الاستعانة بفني متخصص في مراكز صيانة الجوالات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى