استعلامات

تعرف على افضل طريقة للتحقق من حداثة المعلومات هي

افضل طريقة للتحقق من حداثة المعلومات هي التحقق من تواريخ المقال بالإضافة إلى التعليقات وغيرها من خدمات التعلم الآلي.

بسبب ثورة التكنولوجيا المتقدمة بشكل غير معقول وخاصة في السنوات الأخيرة الماضية، كثرت الاخبار الكاذبة والتقارير المزيفة والتي تم إعدادها ونشرها لزيادة وصول المواقع أو صفحات السوشال ميديا.

ولذلك، أصبح الوصول إلى المعلومات الجيدة والموثوقة أكثر أهمية من السابق نظراً لأن الناس تبحث دائماً عن كل ما هو جديد، ولحسن الحظ من السهل حاليا معرفة مدى حداثة المعلومات وموثوقيتها.

افضل طريقة للتحقق من حداثة المعلومات هي

إن افضل طريقة للتحقق من حداثة المعلومات هي صفحات البحث المختلفة والتي تقدم لك معلومات واضحة ودقيقة بشكل موثوق من خلال النظر إلى آخر تعديل يظهر تحت العنوان الرئيسي في صفحة البحث.

بالإضافة إلى ذلك، تقدم لكم هذه المواقع سهولة التعامل مع الكم الكبير من المعلومات وبالتالي يستطيع أي شخص أن يتعرف على مدى دقة المعلومات وحداثتها من خلال وقت النشر وكذلك التعليقات الموجودة.

كذلك، توجد الكثير من العلامات والمزايا التي تظهر مدى اهتمام الناشرين بمحتواهم على صفحات الويب، وهذه من أكثر الدلالات التي تُثبت مدى مصداقية الناشر، وتحديثه الدائم للمحتوى.

علماً أن أغلب الباحثين لا يرغبون بأخذ معلومات غير مستندة على المصداقية والشفافية، لذا تعددت التفصيلات المتواجدة على مواقع الويب والتي تظهر في إعدادات الموقع وتوضح مدى الشفافية والموثوقية.

ونظراً لازدياد التساؤلات حول افضل طريقة للتحقق من حداثة المعلومات، قررنا أن نوضّح بالتفصيل كيفية التأكد من صحة المعلومات.

خريطة موقع XML كافضل طريقة للتحقق من حداثة المعلومات

إن ملف Sitemap هو ملف يحتوي على قائمة شاملة بعناوين URL الداخلية لموقع الويب، علماً أن هذا الملف له تنسيق XML يمكن أن يزود محركات البحث الرئيسية بمعلومات عن عناوين URL لموقع ويب لا يمكنهم اكتشافها بأنفسهم.

ولفهم ماهية ملف sitemap.xml، يجب أن تفهم كيفية عمل برامج زحف محركات البحث وبرامج الزحف من Google أو برامج محرك البحث Bing.

معايير تقييم الصفحات والمصادر على الانترنت

تتمثل معايير تقييم المصادر على الانترنت بالعملة والصلة والسلطة والصحة والغاية من المعلومات المنشورة، حيث تم وضع اختبار يُدعى CRAAP (هو اختصار للأحرف الأولى من العملة والصلة والسلطة والدقة والغرض.

 وهذا الاختبار كفيل بقياس مدى حداثة المعلومات من خلال الجوانب التي سبق ذكرها وذلك كالتالي:

  • أولاً، يشير مصطلح العملة إلى دقة توقيت المعلومات من حيث توقيت النشر ومصداقية الناشر وحداثة الموضوع.
  • ثانياً، الصلة والتي تعني مدى ارتباط هذه الصفحة بموضوع بحثك وهل هذه المعلومات مفيدة لك أم لا.
  • ثالثاُ، يُقصد بالسلطة هل الكاتب مؤهل للكتابة فعلاً وإذا تم مراجعة المقال المنشور أم لا.
  • رابعاً، الصحة والتي تعني مدى موثوقية ومصداقية المعلومات المطروحة وما هي المصادر التي تم الرجوع لها.
  • وأخيراً، ما هي الغاية من المعلومات المقدمة وما الغرض من نشرها.

مدى تأثير تاريخ تحدث المقال على حداثة المعلومات

تعتبر أهم طريقة للتأكد من حداثة المعلومات هي النظر إلى تاريخ تعديل المقال المنشور، والذي يظهر في المواقع الالكترونية مع تاريخ النشر وتاريخ الفهرسة، مع العلم أن كل صفحة ويب تحتوي على مجموعة تواريخ.

أولاً، تاريخ النشر وهو التاريخ الموجود منذ البدء بالمقال، بينما يعتبر التاريخ الثاني هو تاريخ تعديل المقال، أما التاريخ الثالث فهو المفهرس، والذي يعتبر التاريخ الأحدث للمقال.

وبالتالي، يمكنكم كباحثين أن تتأكدوا من تاريخ المفهرس والذي تم تمثيله في محركات البحث على ترتيبه من خلال متابعة البحث عنه كما توجد الكثير من العلامات التي توضح مدى متابعة واهتمام الناشر بمحتواه، والذي يظهر أما الباحثين في صفحات الويب.

لذلك، يعتبر تاريخ المفهرس من أهم الدلالات التي توضّح مدى مصداقية الناشر، وتحديثه لمحتواه، فأغلب الناس لا ترغب بالمحتوى المكرر والقديم وعلى وجه الخصوص الباحثين في مجالات تقنية.

والأهم مما سبق، أن الكثير من المتعلمين والطلاب يبحثون عن مواضيع متعلقة بمقرراتهم الدراسية، ولتغيرها عبر الأيام ينبغي التأكد من أن التاريخ جديد، يمكنك الاطلاع على طريقة شحن سوا.

كيف تساعدنا محركات البحث في إيجاد المعلومات

بما أن محرك البحث هو حجر الأساس للشبكة العنكبوتية، ونظراً لعدم مقدرتنا عن الاستغناء عنه، وخاصةً الباحثين عن مواضيع تعليمية ويحاولون معرفة كل ما هو جديد في مجالاتهم الدراسية.

لذا، يحتاج معظم الطلاب الباحثين وأصحاب الأعمال إلى معرفة دقيقة بمحركات البحث، لأن معرفتك به تعني الإلمام بمزاياه كلها وآليه إيجاده للمعلومات الحديثة والتحقق من موثوقيتها وذلك كما سيرد:

بما أن محركات البحث تساعدنا في إيجاد المعلومات والصور والأخبار وكذلك مقاطع الفيديو والكثير من المزايا المختلفة، فهذا يساعد المستخدمين في الحصول على ما يبحثون عنه وتسهل عليهم ذلك الإجراء من خلال اتباع مجموعة من الخطوات مثل الكلمات المفتاحية الصحيحة.

ولكن، بالرغم من إيجابيات محركات البحث الغير محدودة إلا أنه يُعتبر سيف ذو حدين، فأي استخدام خاطئ لها قد يؤدي إلى الوصول إلى خصوصيتك، بالإضافة إلى تعرضك لأساليب الاحتيال المختلفة.

أهمية تحديث التاريخ في صفحات الويب

 إن التعرف على أهمية تحديث التاريخ بشكل دوري يساعدك في الإجابة على التساؤلات حول افضل طريقة للتحقق من حداثة المعلومات وصفحات الويب.

ففي ظل التحديثات والتطورات المواكبة لعصرنا الحالي ساهمت الكثير من الإجراءات في معرفة تفصيلات صفحات الويب والمواقع، والتي تؤثر بشكل إيجابي من خلال:

  • أولاً، كما تعلم، تحتوي مواقع الويب على الكثير من الصفحات المتفرعة، وأحياناً يكون لكل صفحة محتوى مختلف وخاص بها وبالتالي، يجب على أصحاب المواقع تحديث كل صفحة لوحدها بحسب قابلية هذه المعلومات للتحديث، حيث يعتبر إجراء تحديث للتاريخ بشكل دوري من أكثر الأمور أهمية وخاصة بالنسبة لمستهلكي المعلومات الالكترونية.

  • ثانياً، تعمل الكثير من مواقع الانترنت على تقديم روابط مجانية وذلك لزيادة الولوج لها، لذا عليهم أن يقوموا بتحديثها بشكل دوري ومستمر.

بالملخص، إن الأمور التي وردت سابقاً تجعل أصحاب الموقع بحاجة إلى إجراء تحديثات مستمرة وفعالة على محتواهم، لكي يستطيع المستخدمين الوصول إلى صفحات الويب الخاصة بهم.

تاريخ النشر كأفضل طريقة للتحقق من حداثة المعلومات

 إذا أردت معرفة افضل طريقة للتحقق من حداثة المعلومات فعليك أن تستعرض أمامك الطرق الفعّالة والتي يتم اتباعها للعثور على تاريخ النشر على صفحات الويب.

ومن جانب آخر، قد يكون من الصعب على الباحثين أن يضعوا صفحة الويب الخاصة بك كمرجع لهم موثوق ما لم تبدي اهتمامكم بهم ويكون لديك إلمام بالأساليب الفعالة المعترف بها في إيجاد تاريخ النشر، وهي:

  • إجراء تحقق دوري لموقعك والتأكد من عنوان موقعك والروابط المتفرعة URL وكذلك تحقق بأن التواريخ كلها تظهر بشكل واضح وصحيح للعامة.
  • كذلك، عليك أن تجري بحثاً بسيطاً وبشكل دوري على محركات البحث ومعرفة آخر تحديثاتها، وذلك من خلال استخدامك لعامل التشغيل والذي يكون متضمناً في رابط الموقع أو الصفحة الخاصة بك.
  • بالإضافة إلى الفحص الدوري للذاكرة المؤقتة في جوجل والتي تم تمثيلها بالكاش (Google Cache)، حيث تتيح هذه الأداة فحص الذاكرة المؤقتة لموقعك علماً أن متاحة مجاناً على جوجل.
  • وأخيراً، بالنسبة للمستخدمين الذين يرغبون بالعثور على تاريخ النشر للموقع ذاته ومعرفة الوقت بدقة، يمكنهم إجراء بحث في الشيفرة الخاصة بالموقع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى